الرئيسية / أخبار إقتصادية / سلطات البيضاء تفرق وقفة تضامنية مع الصحافيين عمر الراضي وسليمان الريسوني

سلطات البيضاء تفرق وقفة تضامنية مع الصحافيين عمر الراضي وسليمان الريسوني


وحسب تصريحات لأفراد عائلات الصحافيين فإن السلطات تدخلت لمنع الوقفة الاحتجاجية بمبرر حالة الطوارئ الصحية التي تخضع لها البلاد. بسبب جائحة فيروس كورونا .
قامت ، السلطات المحلية والأمنية بالدار البيضاء، اليوم الأحد، بمنع وقفة احتجاجية دعت إليها عائلتا الصحافيين عمر الراضي وسليمان الريسوني،
وتدخلت قوات الأمن لتفريق المحتجين الذين كانوا ينوون تنظيم وقفة احتجاجية بساحة مارشال وسط مدينة الدار البيضاء، للمطالبة بإطلاق سراح الصحافيين ومتابعتهما في حالة سراح .
وقال إدريس الراضي، والد الصحافي عمر الراضي أن الوقفة “كانت تحترم الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا” معبرا عن استيائه من تدخل قوات الأمن لتفريق الوقفة .

عن y2news

شاهد أيضاً

المحكوم عليه في أحداث الحسيمة محمد المجاوي يثمن بادرة العفو الملكي

وأورد موقع “آشكاين” أن المجاوي أكد في حديث له معه، أن “العفو الصادر في حق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *