الفلوس

مؤسس شركة هواوي يشتم الرئيس ترامب.. وربنا يقدرنا على فعل الخير

أمام الضربة الأمريكية الموجهة لعملاق الاتصالات الصيني كان مؤسس شركة هواوي في موقف لا يحسد عليه،
وطالبه المقربون منه بالرد على الحظر الذي أعلنته وزارة التجارة الأمريكية لأن شكله بقى زي الزفت.. وهذا
عملاً بمبدأ الأستاذ كريم عبد العزيز “رد ع الحاج”.

 

تصريحات رين جينغفي مؤسس شركة هواوي

وجاء تصريح رين جينغفي مؤسس شركة هواوي ليخرس كل الأفواه التي قالت عنه طوال الأيام الماضية رجل
هلاهطة وأشياء أخرى يمنعنا حياءنا من نشرها على موقع الجريدة الصفرة.. فأكد الرجل أن الرئيس الأمريكي
دونالد ترامب رجل ضعيف سياسياً، وغشيم، ولم يستبعد أن تكون الانتخابات التي جاءت به إلى كرسي
الحكم انتخابات مزورة.

 

وأما عن مستقبل شركة هواوي بعد الحظر الذي أعلنته شركة جوجل عليها، فأكد جينغفي أن واشنطن
“تسيء تقدير قوة” شركته.

 

من تصريح مثل هذا نستطيع أن نرى أن جينغفي يطمئن المستخدمين حول العالم، وأن الشركة قادرة
على الاستمرار رغم كل التحديات.

 

شركة هواوي هل تصبح نوكيا الثانية؟

ما طار طير وارتفع إلا كما طار وقع.. هذا في الحكم والأمثال الشعبية.. أمال عالم البيزنس فيقول لنا أن واحدة من
أضخم شركات الاتصالات في العالم، شركة Nokia وقعت وهي في قمة مجدها.. إذاً ما طار طير وارتفع إلا كما طار
وقع في البيزنس أيضاً (مفيش فايدة)!

 

لكن هذا لا يمنع أن يتعلم البعض من أخطاء الآخرين، Nokia لم تستطع أن تواكب التطور التكنولوجي السريع
حسب رأي خبراء سمعناهم يتحدثون على المقهى.. أما هواوي فتواجه حرب أمريكية، وهذا أمر آخر..

 

الصين لابد أن تكون قادرة على الاعتماد على بديل لجوجل أكثر قوة ليجتذب المستخدمين حسب رأي صاحب
المقهى شخصياً، صحيح هو لم يرتب الجملة بالطريقة التي صغناها بها لكننا فهمنا الموضوع منه وغيرنا الصياغة
حتى يكون لنا دور فعال في التنظير على الحدث من موقعنا من قلب قلب العالم الثالث.

 

ويظل السؤال قائماً.. نسأله ونحن نشاهد الصورة كامله من مقاعد المتفرجين: هل تستطيع هواوي أن تتجاوز
محنتها أم تنتصر الغطرسة الأمريكية؟

المصدر : france24

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *