مصايب الناس

أمريكي يقوم بعض كلب مسالم وهو في طريقه للمنزل

كثيراً ما نسمع هذه الأيام عن حوادث قتل وسرقة وحرق واغتصاب.. ونظل نسأل أنفسنا، هل
معدل الجرائم في ازدياد مستمر؟ أم العولمة أصابتنا ورب العرش نجانا، فالكارثة تحدث في
النرويج صبحاً ويصل خبرها للحوامدية ظهراً.. العالم قرية صغيرة غير آدمية.. فتخيل عزيزي
الكائن الحي، هناك رجل أمريكي عض كلب لأنه استشعر الخطر من ناحيته، استشعر
فقط ولم يتأكد!!

 

قررت أن أزيحه عن طريقي بأي ثمن!

منذ عدة أيام حدث أن مواطن أمريكي يدعى ستيف ويلسون عض كلب وهو في طريقه
للمنزل رغم أنه ــ ستيف ــ يتمتع بكامل حقوق المواطنة مثله مثل الكلب تماماً، بحيث
لا يرى المحللون أي دافع يجعله يرتكب مثل هذا الجرم.. وسألته مذيعة برنامج الجرائم
الأمريكي الشهير عن دوافعه، فقال : “كنت عائداً من عملي، وشعرت أنه يتربص بي،
كان الزقاق ضيقاً لا يتسع لكلانا.. فقررت أن أزيحه عن طريقي بأي ثمن”.. وظلت كلمة
“أي ثمن” تتردد في خلفية الحدث وتدخل في الفواصل الإعلانية لقنوات التليفزيون
وشاشات العرض السينمائي، واستخدمتها الشركات الدعائية للترويج لمنتجاتها
الاستهلاكية باهظة الثمن.

 

لماذا تقوم الدنيا ضدنا؟

لم يتوقف الأمر عند هذا الحد.. فقد أعربت منظمات حقوق الحيوان في العالم عن استياءها
من تصرف المواطن الأمريكي الذي وصفوه بالـ “متعالي” وبدورها ساندت منظمة حقوق
الإنسان الأمريكي موقف المواطن وقال جيمس هاديز المتحدث باسم المنظمة “آلاف
السنين عاشها الإنسان على هذه الأرض وهو معرض لأن يتم عضه من قبل أي كلب في
أي لحظة، لماذا إذن لا نتصرف بالمثل حين نستشعر الخطر، ولتعلم الكلاب أننا قادرين على
مواجهتهم بأسلوبهم نفسه.. هناك رجل عض كلب، ما المشكلة؟ رجل واحد فقط عض كلب
واحد فقط.. لماذا تقوم الدنيا ضدنا؟”

 

موقف البيت الأبيض من الأزمة

خبراء أكدوا أن إدارة ترمب لابد أن يكون لها موقف حاسم تجاه الأزمة، حتى لا تقوم الأطراف المتصارعة بالتصعيد.. خصوصاً والكلب يرقد بالمستشفى في حالة حرجة.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يتابع تطورات الموقف خطوة بخطوة، وسيكون له موقف واضح وحاسم، ولكنه بحاجة أولاً لمعرفة نوع الأفكار والقناعات التي يتبناها الكلب.

المصدر : CNN

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *