الرئيسية / بالفيديو.. مقطع يتسبب في إغلاق ثانوية ليوطي بالبيضاء

بالفيديو.. مقطع يتسبب في إغلاق ثانوية ليوطي بالبيضاء


وفي سياق متصل، قررت السلطات بمدينة الدار البيضاء، إغلاق ثانوية البعثة الفرنسية بالدارالبيضاء ليوطي أبوابها لمدة 15 يومًا ، اعتبارًا من اليوم 2 أبريل الساعة 12:00 ظهرًا.
ووفقا خطاب موجه إلى أولياء أمور التلاميذ فإن القرار جاء بإيعاز من السلطات المحلية ” بعد تنظيم تجمع ذو أهداف تربوية  في وقت الاستراحة لم تراعى فيه الإجراءات الإحترازية المتعلقة بفيروس كورونا مما دفع، بالسلطات المغربية إلى اتخاد قرار اغلاق المؤسسة ” .
ويضيف أن ” لجنة الصحة تشيد بتطبيق البروتوكول الصحي ذاخل المؤسسة ، إلا أن هذه الحادثة في السياق الحالي لن تقبل ».
وأكدت الإدارة حسب نفس المصدر أن المؤسسة ستعمل على التعليم عن بعد اعتباراً من صباح يوم غد السبت 3 أبريل 2021 لمدة 15 يوما.
وأضاف البلاغ ذاته، “تنفيذا لتوصيات هذه اللجنة وحرصا منها على ضمان صحة وسلامة جميع مرتادي المؤسسة من أساتذة وتلاميذ وأطر إدارية، تعلن الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات أنه تقرر تعليق الدراسة الحضورية بهذه المؤسسة و اعتماد نمط التعليم عن بعد لفائدة تلاميذها، لمدة أسبوعين ابتداء من يوم الجمعة 02 أبريل 2021”.
تداول رواد شبكات التواصل الاجتماعي، صباح يوم الجمعة، مقطع فيديو لتلاميذ ثانوية البعثة الفرنسية ليوطي بالدار البيضاء، يرقصون على إيقاعات موسيقى أجنبية، دون أدنى احترام للتدابير الاحترازية المعمول بها، للوقاية من فيروس كورونا.
تقرؤون أيضا:
وأعلنت اللجنة المشتركة المكلفة بتتبع وضعية كوفيد 19، عبر بلاغ لها، أنها “قامت بزيارة لمؤسسة ليوطي يوم الجمعة 2 أبريل 2021 في الساعة العاشرة صباحا، وذلك من أجل معاينة وتشخيص الوضعية داخل ثانوية ليوطي، خاصة بعد انتشار مقطع فيديو على أوسع نطاق بمواقع التواصل الاجتماعي والذي يظهر فيه تلاميذ ثانوية ليوطي في حالة احتفالية تتعارض كليا مع ما تستوجبه الظرفية الراهنة من احترام للبروتوكول الصحي الموصى به من طرف السلطات المختصة”.
بسبب حفل صاخب.. سلطات الدار البيضاء تغلق ليسي ليوطي

عن y2news

شاهد أيضاً

بالفيديو.. صحتي في رمضان مع الدكتور الرمضاني (6): فوائد وأضرار الحريرة

وتحتوي الحريرة على العديد من الخصائص الغذائية المهمة، منها البروتينات الحيوانية والنباتية، كما تتوفر على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *